من نحن

alrowad_new_red_logo2s

تم تأسيس جمعية الرواد للثقافة والفنون ( مركز الرواد للثقافة والتدريب المسرحي – سابقا – ) (رواد للحياة) عام 1998 وتم تسجيلها حسب القانون رقم 1 للجمعيات الخيرية والمؤسسات الاهلية لعام 2000، في وزارة الداخلية الفلسطينية بموجب رخصة رقم (BL-360-CU). الرواد ، مركز مستقل، ديناميكي، ومجتمعي، لتشجيع الطفولة الطبيعية مستهدفا السلوك، والمعرفة، والتصورات والممارسات عبر وسائل جميلة وغير عنفية.

الرؤية: مجتمع فلسطيني حر ، يتقبل الاختلاف ويكرس نهج الحقوق والقيم الإنسانية .

الرسالة: الرواد جمعية مستقلة غير ربحية تعمل في المجالات الثقافية والفنية والاكاديمية والاجتماعية والإعلامية مع الاطفال والشباب والنساء ، وذلك من خلال توفير المناخ والبيئة الأمنة للابداع والتمكين الاقتصادي وصولاً لمجتمع خالي من العنف .

الفئة المستهدفة: يستهدف الرواد المجتمع الفلسطيني مع التركيز على الأطفال والشباب والنساء في المجتمع الفلسطيني، ومُركزاً بشكل أخص على المجتمع المحلي في مخيم عايدة ومحافظة بيت لحم. كما يستهدف المجتمع الدولي لكسر الصور النمطية واظهار صورة اخرى عن الشعب الفلسطيني وحضارته. ويجب ان يملك المركز الامكانيات الكاملة لتوظيف الامكانيات البشرية والتقنية والمادية لتحقيق تغيير ديناميكي وفعال في المجتمع المستهدف.

الاهداف الاستراتيجية :

  1. تنمية قدرات الاطفال والشباب والنساء وتمكينهم من خلال الثقافة والتعليم والفنون والمعرفة .
  2. توعية وتنمية القدرات المهنية وتحسين فرص العمل والتمكين الاقتصادي للشباب والنساء .
  3. تحسين البنية التحتية وتطوير قدرات المؤسسة الداخلية .

الفئة المستهدفة :

 تستهدف جمعية الرواد ببرامجها وانشطتها ومشاريعها المجتمع المحلي الفلسطيني مع التركيز على الاطفال والشباب والنساء وصولاً إلى تطوير قدراتهم والعمل على تمكينهم وتحسين الظروف لدى فئات المجتمع الفلسطيني خصوصاً في المناطق المهمشة والتي تعاني من الجدار والنقص في الامكانيات .

الاهداف الخاصة :

  1. تأسيس فرق فنية تكافح من اجل تغيير تدريجي في المجتمع، وتساعد الأطفال والنساء على مواجهة الاحتياجات الناتجة عن الضغوطات والاغلاقات عبر السبل السلمية الجميلة.
  2. القيام بدورات تدريبية متخصصة ومخصصة لتنشيط قدرات الاطفال والنساء  لمواجهة التغير ومقاومة العنف بوسائل غيرعنفية.
  3. تشجيع الوعي في المجتمع من خلال الاطفال والنساء، بتوظيف ادوات عدة مثل المسرح، الرقص الشعبي والتعبيري، الدمى، الرسم، التصوير، الفيديو والرياضة… الخ.
  4. تقييم احتياجات المجتمع المحلي ووضع الاولويات للأستجابة حسب رسالة المركز.
  5. تجهيز المركز بتقنيات الحاسوب والاتصالات الحديثة لتقوية شبكة العلاقات والتبادل الثقافي محليا ودوليا.
  6. تأسيس هيكلية ادارية فعالة بقواعد وتعليمات واضحة ووصف وظيفي جلي لطاقم مؤهل و/أو طوعي.
  7. بناء قنوات الاتصال والجسور للتبادل بين فلسطين ودول العالم.